الثلاثاء , فبراير 20 2018
الصفحة الرئيسية / Uncategorized / انطلاق النسخة الثانية من حملة مكافحة سرطان الثدي في موريتانيا

انطلاق النسخة الثانية من حملة مكافحة سرطان الثدي في موريتانيا

14721528_1257893530897570_2456713637478378036_n 14713715_1257892727564317_8123681098437552994_n 14695353_1257893187564271_1907247138370552275_n 14572155_1257893077564282_1131372708474360863_n 14657456_1257893307564259_2583812721966302669_n 14671277_1257893397564250_4368369852681615032_n img_5752 img_5737 14572141_1257892924230964_4050528611725535973_n

أطلقت  جمعية ” أسعد تسعد” الخيرية مساء السبت 15 أكتوبر الجاري بفندق نواكشوط النسخة الثانية من حملتها ” كوني بخير”  للتوعية ضد مخاطر سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم  ، تزامنا مع حملات التوعية التي تنطلق في مختلف دول  العالم في شهر اكتوبر.

وتهدف الجمعية من خلال الحملة التحسيسية إلى حث النساء إلى الإقبال على الكشف المبكر لوقاية والحماية من الإصابة بالسرطان حسب القائمين علي الحملة .

هذا وستشمل الحملة هذه السنة ولأول مرة سبع ولايات هي الحوض الشرقي والحوض الغربي والعصابة واترارزة وتيرس زمور وداخلت نواذيبو والعاصمة نواكشوط ، وستتولى فرق مدربة على العمل الميداني مسؤولية التوعية.

القائمون على الجمعية قالوا إنهم اليوم  أكثر تفاؤلاً وثقة بالنتائج المرجوة التي حققتها حملة السنة الماضية ، حيث ازداد نسبيا اقبال النساء وخصوصاً اللواتي يتجاوزن سن الأربعين ، على إجراء الفحص الشعاعي للثدي ، الذي ينطوي على قيمة وقائية فعالة بالنسبة إلى الاكتشاف المبكر لأيِّ ورم خبيث محتمل.

هذا وتعد جمعية أسعد تسعد الأولي من نوعها في مجال السرطان في موريتانيا فهي تعمل مع الجهات المختصة من أجل مساعدة المحتاجين سواء بتوفير العلاج لهم أو المساعدة فيه أو العمل علي الحملات التوعية من أجل الوقاية من الأمراض السرطانية  

عن كلتريم ABDELL

حاولوا تصفح الموقع مرة أخرى

باحثون يناقشون تجديد الخطاب الديني

نظم منتدى بيت الحكمة ندوة فكرية تحت عنوان تجديد الخطاب الديني الشروط و الإشكاليات الندوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *