الثلاثاء , سبتمبر 18 2018
الصفحة الرئيسية / Uncategorized / تعليق سريع على محاضرة د عبد الودود ولد الشيخ : ” موريتانيا بعيون غربية “

تعليق سريع على محاضرة د عبد الودود ولد الشيخ : ” موريتانيا بعيون غربية “

موسوعة مورتانيا بأعين غربية..
تابعت على عجالة يقتضيها السفر .بواسطة شريط فيديو نشره مشكورا موقع بلوارمديا .. المحاضرة القيمة التي قدم البروفسور عبد الودود بن الشيخ من خلالها كتابه الجديد المتمثل. حسب ما قاله بتواضعه المعهود . في حصيلة لأعمال الباحثين في مجال العلوم الاجتماعية حول مورتانيا .. و غني عن القول ان الاستاذ الذي يعد بمثابة “جابري ” مورتانيا و ” عرويها ” و ” مسعديًها ” يتحدث بموسوعية فطاحلة الأساتذة الذين صنعوا مجد الجامعات العريقة و بمنتهي البلاغة الراقية التي صنعت ذات زمان مضي مجدا للغة الفرنسية في أوساط المثقفين .. و لا شك انه ليس من يقرأ الكتاب كمن يسمع عنه فللاستاذ عبد الودود ولد الشيخ .. كما هو معلوم لدي القراء .. قلم ساحر و اسلوب باهر ..
و لعل العجالة المذكورة اعلاه هي التي جعلتني و انا أتابع سرده لمحتويات كتابه افكر في عنوان جامع لأسماء الباحثين الغربيين الذين تم جمع أعمالهم في ما يشبه موسوعة حياة مورتانيا. ” لابن خلدونها ” المختار بن حامد رحمه الله تعالي ” ومع ان المولف لخص بعض اعماله المتعلقة بعلاقات المجتمع مع المستعمر في جزء من الموسوعة. و انه في نهاية المطاف قام بتلخيص و بتقديم و بتوضيح أعمال الباحثين الآخرين كعمل روبير فرني المتخصص في ما قبل التاريخ او كأعمال بير بونت المهتم بعصبية البيظان و بصناعة انسابهم و كجان أشميت العارف بمجتمع التكارير او ،كمقاربات افرانسيس دي شاسي شيخ الفلسفة في الثانوية الوطنية بنواكشوط ايام “كان عليك ان تكون ماركسيا اذا كنت لا تريد ان تكون غبيا ” إضافة الي أعمال السوقايات. واللحلحات. العصريات من امثال الين توزين وارميل شوبلين . و مع ان خلاصات المحاضر تسعي.على نهج الموضوعية ان تكون علمية بحتة لا غربية ولا شرقية. .. فان طابع النظرة الغربية علي التحولات الاجتماعية في مورتانيا سيطر علي انطباعاتي الأولية عن هذا العرض الموسوعي الذي جعلني اشتاق الي مطالعته مكتوبا .. واعتقد ان ترجمته الي اللغة العربية. تتعين فورا. … وربما سأتوقف طويلا ..ان شاء الله ..علي الجزء المتعلق باللسانيات في أعمال كاترين الشيخ حول الحسانية و كلام ازناكًه. ًو كلام البيظان ..اوتوف و هنا أتوقف علي نكتة أوردها المحاضر عن لقاءه بحضرة كترين. او ” زوجتي ” كما قال باللغة الفرنسية . في المحاضرة. . مع المختار بن حامد رحمه الله الذي سلم المخطوط الأصلي من كتاب نيكولا حول كلام ازناكً الي عبد الودود و لم يسلمه الي كاترين لحاجة في نفس يعقوب. .. فهمها عبد الودود ولد الشيخ ولد احمد محمود .. وربما. لن يفهما ابدا. الغربيون …

السفير عبد القادر ولد أحمدو

عن كلتريم ABDELL

حاولوا تصفح الموقع مرة أخرى

باحثون يناقشون تجديد الخطاب الديني

نظم منتدى بيت الحكمة ندوة فكرية تحت عنوان تجديد الخطاب الديني الشروط و الإشكاليات الندوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *