السبت , أغسطس 18 2018
الصفحة الرئيسية / Uncategorized / ولد إدوم في مهمة شعرية بمصر

ولد إدوم في مهمة شعرية بمصر

12527993_984774071607733_326384756_n

في جولته الأخيرة في جمهورية مصر العربية حل الشاعر محمد ولد إدومو الحائز على المركز الثالث في مسابقة أمير الشعراء 2015 ، ضيفا على أمسيتين شعريتين ، الأولى في بيت الشعر بمدينة الأقصر المصرية مساء السبت الماضي 19 مارس والثانية الاحد الماضي 20 مارس 2016 .

هذا وكانت الأمسية الأولى في مقر بيت الشعر بالأقصر الواقع على طريق الكباش الجديد والذي يعد من أهم المواقع الأثرية في مصر ، وقد أدارها الشاعر حسين القباحي ، مدير بيت الشعر ، وحضرها جمهور كبير من الشعراء والمثقفين والمهتمين بالشعر ، حيث ألقى فيها ولد إدومو عدداً من قصائده العمودية التي تراوحت ما بين الذاتي والوطني والإنساني العام ومنها قصيدة «شـَـرَكُ عَـيْنين » التي قال فيها:

هاتان عيناكِ ؟ أم بحْران ؟ أم ثملتْ                   

حَـدَّ الشرود عُيوني وارْتقى شـَغـَفي؟

عيناك هاتان ؟ أم لغزان ؟ أم سُرُرٌ

من الذهول تـُرائي الله في تـرف ؟!

عيناك ؟! قلتُ ؛ فأهدتـْـني على شَـفـَتي

نصفَ الجواب،ِ وقالتْ : هِـيتَ …. والهَـفي !!

ثم توالت القصائد التي ألقاها الشاعر ومنها قصيدته التي جاءت بعنوان « الواقية » ويقول فيها :

أسيرُ على سَفْحٍ وأنظرُ للأعْلَى

أُراوِحُ بينَ الأَرْضِ والغَيْمةِ الحُبْلى

 لعَلِّي إذا اسْتمْطرتُ أمْشاجَ فِكرةٍ

أرَبِّي لها ريشاً وأُنْزِلُها تُتْلى

وفي ختام الأمسية الأولى تحدث ولد إدومو عن المشهد الشعري والثقافي في موريتانيا ، أما أمسية يوم الخميس 17 مارس فقد أقامها بيت الشعر بالأقصر في مدينة إسنا التي تقع جنوب مدينة الأقصر على بعد ستين كيلومتراً في قاعة مركز شباب السلام وبالتعاون مع مركز دندرة الثقافي اكتظت القاعة بالجمهور المتعطش للشعر والمترقب للقاء الشاعر ولد إدومو .

وفي بداية الأمسية تحدث حسين القباحي عن مبادرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة بإنشاء بيوت الشعر في الوطن العربي وأهمية الدور التثقيفي والتنويري الذي يقوم به بيت الشعر بالأقصر في محيطه الجغرافي والإنساني وانفتاحه على التعاون مع المؤسسات الثقافية الأخرى.

بعد ذلك بدأ الشاعر محمد ولد إدومو في إلقاء قصائده في أجواء من التفاعل مع الجمهور ، وفاجأ الشاعر الجمهور بقصيدة من التراث الفرعوني مستوحاة من قصة الملكة الفرعونية «نفرتيتي يقول » في مطلعها:

على شقتي نفرتيتي

وكانَ أنِ الْتقيْنا ذاتَ نُــور

هَوَى نُورين في المسْرى تَجَلىّ

خـُطاكِ العارياتُ لها بَصيصٌ

يُضيءُ الأرضَ إذْ تمشينَ ظِلا

وخطْوي في المَفازةِ كمْ حُضورا

أظلّ مَدَى الأسِرّة … واسْتـظلا

وفي نهاية الأمسية تم فتح باب الحوار والمداخلات مع الحاضرين حول قضايا الشعر واللغة العربية الفصحى وقضايا الثقافة بوجه عام.

من صفحة الشاعر على الفيس بوك

عن كلتريم ABDELL

حاولوا تصفح الموقع مرة أخرى

باحثون يناقشون تجديد الخطاب الديني

نظم منتدى بيت الحكمة ندوة فكرية تحت عنوان تجديد الخطاب الديني الشروط و الإشكاليات الندوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *